نَص اعترافات موكا حجازي: «أمارس الأعمال المنافية للآداب من أجل المال» | Moka

نَص اعترافات موكا حجازي: «أمارس الأعمال المنافية للآداب من أجل المال»


عقب ساعات قليلة من إلقاء القبض على موكا حجازي فتاة «التيك توك»، تم التحقيق معها وتدوين اعترافاتها في محضر للشرطة، وذلك على أعقاب تصوير وبث فيديوهات عبر موقع التواصل، حيث ظهرت في المقاطع القصيرة المصورة والتي مدتها 19 ثانية وهي تؤدي حركات استعراضية راقصة، وتبرز مفاتن جسدها، فيما ذهب رواد الموقع إلى توصيف الفيديوهات بأنها فاضحه وتحرض على الفسق والفجور، خاصة أنّ الفتاة كانت تتفاعل مع متابعيها عبر التواصل معهم من خلال التعليقات والرد عليهم.


وأدلت «موكا» باعترافات عن طبيعة ما تقوم به عبر موقع «تيك توك»، إذ أقرّت بأنها تمارس الأعمال المنافية للآداب عبر الموقع الإلكتروني وذلك مقابل مبالغ مالية وتحقيق الأرباح، كما اعترفت بأنّ هناك شريكا لها، وهو شخص جمعته بها علاقة صداقة، وكانت تتلخص مهمته في تصويرها ومساعدتها في بث ونشر تلك الفيديوهات للحصول على ملايين المشاهدات.


وتكثف الأجهزة الأمنية تحرياتها وجهودها لضبط شريكها، ومواجهته بالاتهامات التي ارتكبها.


قال ياسر أحمد، المحامي بالنقض، إنّ موكا حجازي إذا اتُهمت بالتحريض على الفسق والفجور فإنها من المتوقع أن تواجه حكماً بالسحن لمدّة 3 سنوات وغرامة مالية لا تقل عن 100 ألف جنيه، لافتاً إلى أنّ محاكمتها ستكون أمام محكمة الجنح الاقتصادية كون تلك الاتهامات تمت عبر إحدى المواقع الإلكترونية: «تهم موكا حجازي هي جنحة وليست جناية وبالتالي فإن العقوبات سيتم توقيعها عليها في تلك الحالة وذلك بناء على قانون العقوبات».


وكانت قوات الأمن قد ضبطت فتاة التيك توك في منطقة 6 أكتوبر بالجيزة، بينما تمكن شريكها من الهرب.